أخبار عاجلة
الرئيسية / اخر خبر / اوسكار مصر تمنح للفنان الكبير ( عبد العزيز مخيون ) عن دوره فى فيلم ( الهروب ) .

اوسكار مصر تمنح للفنان الكبير ( عبد العزيز مخيون ) عن دوره فى فيلم ( الهروب ) .

 

اوسكار مصر أفضل 100 فيلم فى تاريخ السينما المصرية ( صفحة سينمائية على الفيس بوك ) .
كتب : أحمد بكر سليم
لم يكن أبدا فنانا عاديا ، بل حمل بداخله ممثل بدرجة امتياز مع مرتبة الشرف ، هو اكثر ابناء جيله عملا .. فهناك عشرات الأفلام ومثيلتها من الأعمال الدرامية والمسرحية ، التى قدمها عبر مشواره الفنى الكبير فى نفوس جماهير الوطن العربى .. فمنذ تخرجه من المعهد العالى للفنون المسرحية حتى يومنا هذا لم تتغير ملامح شخصيته بقدر تنوع أدواره التى جسدها ببراعة شديدة .. معتمدا على بساطته ، وتفاعله مع الشخصيات ، وانفعاله وقوته فى الطرح والتقديم .!
فحينما جسد شخصية ضابط المخابرات المصرية فى فيلم ( بئر الخيانة ) قدم ضابط مخابرات مختلف جدا عن المألوف ، فلاق عليه الدور بشكل كان مثار أعجاب فنانى الوطن العربى ، .. مع احترامى لكل فنان عربى قدم شخصية رجل الموساد على مر تاريخ السينما العربية .. وقتها شعرنا انه يهودى بكل ماتحمل الكلمة ، مختلف بكل المقايس النقدية .. !
هو الفنان المصرى الواثق من نفسه ، وموهبته ، وامكانياته ، و أدواته ، بل زاد عليها من فكره وثقافته المتنوعة .. فهو يعد آحد قامات الفنانين العرب ثقافة وعلم وأضطلاع ، واحتراما لرسالته ، ليعطى انطباعا للمشاهد عن عظمة الفنان المصرى .. كما ان له نشاطات سياسية واجتماعية اثبتت جدراته وبلورت صورته لدى كل مثقف ومحب لوطنه ولفنه ، فكان من اهم الفنانين معارضة لأنظمة الحاكمة فى مصر فى وقت كان اغلب الفنانين مكممين الأفواه ، كلفه هذا انه تعرض لحادثة اغتيال ، لكن الله سلم وعاد أقوى مما كان عليه آبان معارضته الشرسة لنظام الحكم فى مصر .. بينما الآخرون يضعون على افواهم سد خرسانى ، لكنه لم يكن ابدا اخرس ، ولا أعمى .. لم يقف أبدا مواقف مكتوفى الأيدى ..!
لذا حينما اختاره المبدع ( بلال فضل ) لتقديم شخصية عامل معارض ومدافع عن حقوق العمال فى مصانع الغزل والنسيج ، فى مسلسل الهروب .. قدم الدور ببراعة شديدة ، وكانه بالفعل صوت العمال ومحركهم لنيل حقوقهم المسلوبة ..!
وعلى مايبدو ان ( الهروب ) له حكاية معه .. فقد قدم اروع شخصياته فى فيلم ( الهروب ) عام 91 .. انها شخصية الضابط ( سالم ) الرجل الصعيدى ، الذى عقد صفقة التوازن بين عادات القرى فى الصعيد واحترامها ، وبين ضابط المباحث الذى يقدس مهنته ويسعى بشرف وبأمانة وهو يعى ان نهاية المحترميت القتل او السجن او الأعتداء بالساكين .. فقدم دور جديدا على السينما المصرية ، واضفى بظهوره الفريد ملامح كادت ان تنطق .. ليعطى درسا جديدا لكل الموهوبين .. برع فى شخصية ضابط المباحث المحترم الذى يوازن بين عمله وعلاقاته الأنسانية ..!
ليضع عشرات التسألات حول تلك الشخصية .. فهل هناك ضابط صعيدى بهذا الشكل والمضون ..؟!! وكانه يزرع فى بطن الأرض الشخصيات لتكون نبراس للأجيال القادمة فى ( كلية الشرطة ) فدوره يستحق الدراسة ..
فدور ( الضابط سالم ) يعد من اروع الأدوار التى قدمها الفنان الكبير ( عبد العزيز مخيون ) الذى وصل الى القمة فى الأداء ، فلم يكن له منافس فى ذلك الطرح والتقديم الفريدين ..!
معتما على كاميرا غير عادية ، وكلمات تعد بمثابة مفردات جديدة ابدعها .. ( صقار السينما المصرية ) الكاتب القامة ( مصطفى محرم ) ترجم تلك الكلمات التى أتت فى الحوار الى صورة حية عشقناها من القلب لدرجة انا ذرفنا الدمع السخين ، فى لحظة تحريك المشاعر إلى عالم آخر .. فجاءات المشاهد مبهرة .. كتب خطاها التعبيرية فى طريقها إلى النور ، المخرج العبقرى الراحل .. ( عاطف الطيب ) الذى يعد بأعماله السينمائية ، آحد علاماتها ..!
تحية تقدير إلى فناننا الكبير ( عبد العزيز مخيون ) الذى منحه القدر والتاريخ آحد اوسمته .!

عن Alex

شاهد أيضاً

السيدة (( سلوي عسل )) تفوز بشخصية العام ٢٠١٩ في الأداء الحزبي والنشاط النسائي عن حزب مستقبل وطن في الأسكندرية ..

اخبار الشرق الأوسط كتب .. أحمد بكر سليم فى إستفتاء موقع أخبار alex الشرق الأوسط …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*