أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار العالم / اخبار وجه بحري / التليتى جروب .. أسم كبير بيحفره 4 أشقاء بأزميل من ذهب على جدران الأسكندرية .!

التليتى جروب .. أسم كبير بيحفره 4 أشقاء بأزميل من ذهب على جدران الأسكندرية .!

أخبار الشرق الأوسط _

كتب : أحمد بكر سليم _

 

أنهم فتية أمنوا بربهم فزادهم هدى ، ومنحهم الله الصبر والمصابرة ، وكذلك من عليهم بالثبات والأتحاد .. فوضوا إيديهم فى أيدى بعضهم .. اربعة أشقاء .. رجالة كبيرهم الحاج ( حسن التليتى ) رجل الخير ابو وده بشوش وقلب ابيض من الحليب  .. هذا الحسن الطيب الذى ادرك انه لا سبيل للحياة الا بتقديم يد العون للبسطاء والفقراء وطالبى الحاجة .. وعلى مدار سنوات ظل يحلم ويحلم فى كيقية تحقيق الهدف النبيل الأنسانى فى مساعة الناس كل الناس ، ليس ابناء دائرته فقط المنتزة اول وثانى فحسب بل كل الناس على ارض الله ، فراح يستثمر امواله مع الله وانشأ الجمعيات الخيرية لتفتح بابها لأعمال الخير مدعوماَ بأخوته الثلاثة اللذين يحلمون مثل حلمه متكاتفين ضد الزمن والزمان وتقلب الأحوال .. لذا فى فترة محدودة تألق أسم الحاج ( حسن التليتى ) فى الأسكندرية وكون علاقات كثيرة مع رموز كبيرة فى البلد سياسياَ واجتماعياَ وأقتصادياَ .. وأصبح أسمه يتردد على الألسنة .. أما الشقيق الثانى فهو حكاية كبيرة هو الحاج ( محمود التليتى ) رجل الأقتصاد والأستيراد والتصدير فهو المبدع فى إستيراد كل مايلزم الناس من جميع دول العالم خاصة فى مجال الأدوات المنزلية والكهربائية .. يعشق تلك المهنة وكم سهر الليل وواصله بالنهار كى يقدم منتج جديد للجمهور حتى يكسب ارضاَ جديدة .ز ولأنه رجل متدين يعرف دينه كان عليه أن يضع الله امام عينه فلا يقدم اى منتج سيىء او مغشوش مهما كانت المكاسب ..!

هذا المبدع فى التصوير بكل انواعه يعشق السفر والرحلات ويوظفها فى اعمال البنزنس النظيف .. شاب فى ريعان شبابه دوماَ تراه مثقف وواعى وحديثه خلوق .. لذا فهو يمضى نحو هدفه بنجاح وبخطوات ثابته يعرف نتائجها مسبقاَ .!

اما الشقيق الثالث ( الحاج محمد التليتى ) فحدث ولا حرج عن وطنيته وخلقه واحترامه لنفسه ولدينه ولأرضه .. شاب طموح وواعى وفى غاية الأحترام .. ابتسامته تنم عن عمق روحه الطيبة .. فهو المسؤال عن الأستثمار العقارى وبناء الأبراج فى كل مكان ماشاء الله عليه .. فأنا اراه ميثال يحتذى به فى مجال الأستثمار العقارى ولسوف يكون له شأن عظيم فى تخصصه .

أما الشقيق الأصغر وهو ( أحمد التليتى ) خصص نفسه فى التعامل مع الجمهور وأدراة المحلات والمولات مواجها الشارع والناس واضعاً نصب عينه المنهج الذى تربى عليه من قبل على يد الأب الله يرحمه الرجل الذى علم هؤلاء الرجال أن الضمير والحلال والصدق وفعل الخير بمثابة النجاة .

وللحديث بقية

 

عن Alex

شاهد أيضاً

محافظ الاسكندرية يستقبل وفد البرلمان القبرصي

  استقبل الدكتور عبد العزيز قنصوة محافظ الإسكندرية، وفدا من أعضاء البرلمان القبرصى، برئاسة “ديمتريوس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*